من نحن؟


  تراث عالمي  
 
الفقيد الدكتور عبد الهادي التازي ولد بمدينة فاس  يوم 7 شوال 1339 = 15 يونيه 1921 وتوفي بمدينة الرباط يوم الخميس 2 أبريل 2015 الموافق 12 جمادى الثانية 1436 

ترك أكثر من خمسة وخمسين كتابا ما بين تأليف وتحقيق وخمسة كتب جاهزة للطبع بالإضافة إلى وثائق دبلوماسية وتاريخية ومخطوطات نادرة. إلى جانب مكتبة تحتوي على أزيد من سبعة آلاف كتاب

وبالإضافة إلى الإنتاج العلمي، ترك قيما ومبادئ دافع عنها طيلة حياته، من بينها احترام الآخرين والتسامح و النزاهة والأمانة و الشعور بالالتزام والعمل الجاد والمسؤولية... وهو واحد من دعاة الحوار والسلام

بوطنيته الفذة، ساهم في إعطاء قيمة لتاريخ بلده من خلال علاقاته الدبلوماسية مع دول العالم، كما ساهمت أعماله في التقريب بين الشعوب والثقافات والحضارات 

وبالنظر إلى اكتشافاته التاريخية كان عمله دائما مصدر إلهام ومصدر فخر للمغرب والعرب والإسلام، ولذلك يمكن اعتبار تراثه تراثا عالميا في خدمة الإنسانية